أخر الأخبار

10/recentpost

مدير عام تجارة الحبوب يبحث استعدادات الموسم التسويقي وتذليل عقبات انجاحه في ميسان

الميزان / 
عقد مدير عام الشركة العامة لتجارة الحبوب  محمد حنون، اجتماعا مع رؤساء الدوائر التجارية في محافظة ميسان للتباحث بشأن انسيابية تجهيز مفردات السلة الغذائية وانجاح الموسم التسويقي لمحصول الحنطة الذي ينطلق في الاول من نيسان المقبل. 
وأكد مدير عام الشركة خلال اللقاء الذي حضره ممثلي الكتلة الصدرية في المحافظة، سعادته الكبيرة بحضور ممثلي الكتلة الصدرية، وثمن حالة التفاعل والتعاون مع توجهات الوزارة بشأن المتابعة والتدقيق في  تجهيز مفردات السلة الغذائية والسبل الكفيلة بانجاح الموسم التسويقي لعام 2022. 
واشار الى، ان"حضور السادة النواب ممثلي الكتلة الصدرية سيعطي دافعا كبيرا لانجاح الموسم التسويقي وتذليل العقبات التي تعترض انجاحه"، مؤكدا ان"شركات ودوائر وزارة التجارة مشرعة ابوابها امام السادة النواب ومؤسسات المجتمع المدني وهناك توجيه من وزير التجارة الدكتور علاء الجبوري للتفاعل مع الحكومات المحلية واشراك الوحدات الادارية وصولا الى المختارين بعملية الاشراف على اليات توزيع مفرادات السلة الغذائية. 
واضاف، ان"لا يوجد في الوزارة الان ما يقلق او ما يجعلنا غير قادرين على التفاعل مع قطاعات المجتمع كافة ومنهم السادة اعضاء مجلس النواب ليكونوا داعمين وساندين للوزارة في توجهاتها وهي تقود عملية استقرار الأمن الغذائي والمحافظة على انسيابية جيدة في الاسواق من خلال الخط الموازي للبطاقة التموينية مع اسعار الاسواق المحلية التجارية".
وتدارس الاجتماع استعدادات الموسم التسويقي وتجهيز مفردات السلة الغذائية وأهمية استحداث سايلو جديد في المحافظة بسبب الكميات المسوقة من الفلاحين المسوقين التي تفوق 250 الف طن، كما تم بحث مستحقات الفلاحين والمزارعين المسوقين لمحصول الحنطة، حيث اجاب مدير عام الشركة على كل هذه التساؤلات وأكد، ان"الوزارة التجارة دفعت كل مستحقات الفلاحين والمزارعين للموسم التسويقي 2021 في محافظة ميسان وهي تعمل على تأمين المستحقات المالية للفلاحين المسوقين للموسم التسويقي 2022"، مبينا ان"الوزارة بصدد انشاء سايلو معدني او كونكريتي في كل المحافظات من خلال الاستثمارات او م خلال قروض تقدمها الدول وان هناك تنسيق كبير للوزارة مع جهات اخرى لغرض بناء سايلوات، خاصة ان ميسان لديها استحقاق بناء سايلو جديد".

وفي مايتعلق بالمستحقات، اشار حنون الى، ان"كل مستحقات الفلاحين في المحافظة تم دفعها ولم يتبق اي فلاح لم يستلم مستحقاته". 
وشهد اللقاء مداخلات من السادة النواب بعملية دعم معمل الزيوت الموجود في المحافظة، فكان اجابة المدير العام واضحة، بانه"هناك دعم كبير للقطاع الخاص في عملية استيراد وتجهيز الوزارة بمفردات السلة الغذائية ونعمل على دعم المنتج الوطني من خلال التعاقد مع المناشئ الوطنية في دعم السلة الغذائية". 
وكان مدير عام الشركة العامة لتجارة الحبوب محمد حنون قد وصل الى محافظة ميسان، بعد زيارة محافظة البصرة استمرت ليومين تم خلالها الاشراف ميداني على تفريغ الباخرة المحملة بـ52 الف طن وتفريغ البواخر المحملة بالرز المخصص للسلة الغذائية وتلبية حاجة شهر رمضان.

شارك المقالة عبر:

اترك تعليقا:

الاكتر شيوعا